قراءة في عقل البدري.. أهلي 2018 بشكل جديد

كتب: إيهاب علي

فى: تحقيقات وحوارات

19:03 22 أغسطس 2017

وضع حسام البدري المدير الفني للفريق الاول لكرة القدم بالنادي الأهلي، خطة إعداد الفريق لمواجهة الترجي التونسي في ربع نهائي دور أبطال أفريقيا والموسم الجديد.


وكشف البدري في تصريحات إعلامية، حول نيته إجراء تعديلات عديدة في مراكز اللاعبين بعد تغيير طريقة اللعب، للاستفادة من قدرات وإمكانيات محموعة اللاعبين المتواجدين بالفريق حاليًا، بالإضافة إلى الصفقات التي تم إبرامها خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.


وتعاقد الأهلي في الصيف الحالي مع 4 صفقات، هم المغربي وليد أزارو مهاجم الدفاع الحسني الجديدي السابق، وإسلام محارب لاعب وسط سموحة السكندري، وهشام محمد محور إرتكاز مصر المقاصة، وأيمن أشرف ظهير أيسر سموحة، فيما يبحث الأهلي عن التعاقد مع مدافع جديد، لتعويض رحيل أحمد حجازي إلى ويست بروميتش الإنجليزي.


"ستاد مصر العربية" يكشف الخلطة الجديدة التي يسعى البدري إلى تطبيقها في الموسم القادم، في أولى خطواته لتكوين الفريق الذي يحلم به.

 

طريقة اللعب


قرر البدري تغيير طريقة اللعب في العام الجديد، من 4 / 2 / 3 / 1 التي خاض بها الفريق الموسم الماضي بالكامل وحقق بها نتائج رائعة وأرقام قياسية حتى توج بالثنائية المحلية الدوري الممتاز وكأس مصر بدون هزيمة والتأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، إلى 4 / 3 / 3، في محاولة منه إلى للاستفادة من قدرات العناصر الهحجومية التي يضمها الفريق.


ويرى الجهاز الفني للأهلي، أن الفريق يضم في قوامه الحالي العديد من اللاعبين المهاريين والمميزين في الجوانب الهجومية أمثال عبد الله السعيد وصالح جمعة ومؤمن زكريا وكريم نيدفيد ووليد سليمان وأحمد الشيخ وإسلام محارب وميدو جابر وعمرو بركات، بالإضافة للمهاجمين وليد أزارو وجونيور أجايي ومروان محسن وعماد متعب، وأن تغيير طريقة اللعب ستمنحه أكبر استفادة من هذا العدد الكبير من العناصر الهجومية.


ويطمح البدري في تقديم كرة هجومية ممتعة للجماهير الأهلاوية في الموسم الجديد، لاسيما بعدما وجه قطاع كبير من الجماهير الحمراء، انتقادات كبيرة للفريق والجهاز الفني لعدم الإقناع بالمستوى الفني الذي يقدم الفريق في الكثير من المباريات وغياب متعة الساحرة المستديرة بالرغم من النتائج الجيدة والفريدة التي حققها.


إعادة توظيف اللاعبين


يرغب البدري في إعادة توظيف بعض اللاعبين بشكل جديد وفقًا لطريقة اللعب التي سيخوض بها الموسم القادم، وذلك خلال معسكر إعدار الفريق في في مدينة 6 اكتوبر خلال الفترة من 26 اغسطس الجاري وحتي 6 سبتمبر المقبل، بمركز المنتخبات الوطنية "ملاعب الهدف".


ويعتمد البدري في طريقته الجديدة على محور ارتكاز دفاعي واحد له دور محوري في الربط بين خطي الدفاع والهجوم وبناء الهجمات من الخلف وإفساد هجمات المنافس في وسط الملعب، وسيكون احد الرباعي حسام عاشور وعمرو السولية وأكرم توفيق.


ويرغب البدري في ثنائي وسط ملعب بجوار محور الارتكاز، على أن يمتلكا قدرات خاصة أهمها القدرة على أداء الواجب الهجومي والدفاعي بالشكل الأمثل والقدرة على الإختراق من العمق والتسديد بدقة فائقة وقوة من مسافات بعيدة وستكون المنافسة مشتعلة في هذه المركز بين إسلام محارب وصالح جمعة وعبد الله السعيد وهشام محمد. 


تشكيلة الأهلي الجديدة ستعتمد على ثلاثي هجومي على الطريقة الحديثة التي تعتمد على مهاجم صريح صاحب قدرة تهديفية وبدنية عالية "وليد ازارو ومروان محسن وعماد متعب"، وثنائي هجومي يجيد التحرك على الأطراف والاختراف من العمق والتسجيل من أنصاف الفرص من عينة مؤمن زكريا وجونيور أجايي وووليد سليمان وأحمد الشيخ.


المنظومة الدفاعية


مازالت المنظومة الدفاعية للأهلي في الموسم المقبل، تمثل صداعًا في رأس البدري، في ظل عدم التعاقد مع مدافع جديد، يعوض رحيل أحمد حجازي مدافع الفريق الدولي إلى الدوري الإنجليزي، حيث يطمح المدير الفني للأهلي في ضم مدافع ذو مواصفات خاصة مثل القوة البدنية والتميز في ألعاب الهواء وإجادة بناء الهجمات والسرعة في الإرتداد والتمركز الجيد، للاعتماد عليه في طريقة اللعب الجديدة.


وفشل الأهلي في ضم محمود متولي لاعب الإسماعيلي ومحمود عزت من سموحة السكندري؛ بسبب المطالب المالية المبالغ فيها من إدارة الناديين، فيما مازالت خطوط المفاوضات مع اللاعبين السوريين أمثال عمر الميداني مدافع حتا الإماراتي وزاهر الميداني لاعب القوة الجوية العراقي، إلا أن النادي لم يتوصل لاتفاق نهائي مع أحدهم.


وأعلن البدري نيته الاعتماد على أيمن أشرف العائد من جديد لصفوف الفريق في مركز المدافع المساك بدلاً من مركز الظهير الأيمن، لحين التعاقد مع المدافع الذي يحلم به سواء في الصيف الحالي أو خلال فترة الانتقالات الشتوية القادمة في يناير.


ويمنح البدري ظهيري الجنب "علي معلول وصبري رحيل وحسين السيد" في الجهة اليسرى و"أحمد فتحي وباسم علي ومحمد هاني" في الجهة اليمني، أدوار خاصة في طريقته الجديدة، والتي ستتمثل في القيام بالأدوار الهجومية والإعتماد على العرضيات المتقنة لإستغلال وجود ثلاثة مهاجمين في الخط الأمامي، بشرط تبادل المراكز مع لاعبي الوسط والقيام بالأدوار الدفاعية بالشكل الأمثل.

اعلان


 

اعلان