بالفيديو| حرّاس الصف الثاني.. «كومبارس يعود للكواليس بعد دور البطولة»

كتب: كريم رزق الله

فى: تحقيقات وحوارات

20:24 20 مارس 2017

لطالما نتحدث عن تأثير حراس المرمى في تغيير وجهات الكؤوس والمباريات الحاسمة ؛حيث سجل الكثير من الأساطير، مثل جيجي بوفون، فرانشيسكو تولدو، إيكر كاسياس، والاسطورة البرازيلية تافاريل وغيرهم مع أنديتهم طفرات.. لكن قلما نجد حارس بديل علي أتم الجاهزية في أي وقت للتألق مع فريقه وصناعة الفارق حال غياب الحارس الأساسي.

 

ويسرد «ستاد مصر العربية» تفاصيل مشاركات الحرّاس البدلاء الذين أثروا مع منتخباتهم، وأنديتهم، فور نزولهم «من الدار إلى النار».

 

1-محمود عبدالرحيم «جنش»:

ظاهرة جديدة في الكرة المصرية حال تذكر ما مر به هذا الاسم من ظروف، بداية في الدرجة الثانية مع الأولمبي، ثم انتقل إلى الزمالك، ليجد نفسه الحارس الثالث في الفريق.

 

تغير عليه الكثير من الحراس بداية من عصام الحضري، مرورًا بعبدالواحد السيد، ومحمد أبوجبل، وأحمد الشناوي.

 

«جنش الأزمات» تخطى كل هذه الصعاب بالصبر والعمل في الصمت، وكلما شارك كلما تألق لاسيما في ضربات الجزاء.

 

مباراة الزمالك والأهلي بكأس السوبر 2017:

 

مباراة الزمالك والاتحاد السكندري بكأس مصر 2016:

 

مباراة الزمالك وسموحة بكأس مصر 2016:

 

2-تيم كرول الحارس البديل للمنتخب الهولندي

 

دخل تيم كرول في أول ظهور له بكأس العالم بديلا لسيلسن، الحارس الأساسي لمنتخب هولندا في الوقت البدل من الضائع، بمباراة هولندا وكوستاريكا بدور الـ8 من بطولة كأس العالم 2014، ليفاجئ الجميع بتصديه لركلتي جزاء ويرجح كفة فريقه ويصعد لنصف نهائي البطولة.

 

ركلات الترجيح:

 

3-ديجو لوبيز «نسخة ريال مدريد»:

 

ما بين عشية وضحاها، وبفرمان من الاستثنائي جوزيه مورينهو وجد ديجو لوبيز نفسه يحرس عرين الملكي على حساب أحد أعظم حراس العالم «إيكر كاسياس»، وبدأ بداية رائعة مع الفريق، وحتى رحل إلى الميلان؛ حيث بهت نجمه.

 

تألق ديجو لوبيز مع الريال:

 

4-كاباييرو حارس السيتي:

 

بعد عدم قناعة بيب جوارديولا المدير الفني للسيتي، بحارس المنتخب الإنجليزي «جو هارت»، ظن البعض أنه يشارك كاباييرو ليضغط على الإدارة للتعاقد مع كلاودي برافو بعدما نوه أكثر من مرة أنه يريد حارس يجيد بناء اللعب من الخلف تحت ضغط.

 

وبعد إشراكه شاهد الجميع تأقلمه مع فكر جوارديولا وتألق في الأسابيع الأولى من الدوري، لكنه سرعان ما حل بديلا برافو القادم من برشلونة، إلا أن الأخير أخطأ كثيرًا ليعيد بيب نظرته في كاباييرو ويشركه أساسيًا ويقدم أداءً مميزًا.

 

تألق كاباييرو مع السيتي:

اعلان


 

اعلان