نعوم تشومسكي: ترامب سيخرج منتصرًا في معركة العزل

كتب:

فى: صحافة أجنبية

21:35 30 أكتوبر 2019

للمرة الأولى، أدلى الفيلسوف واللغوي الأمريكي الشهير نعوم تشومسكي بدلوه في مسألة عزل الرئيس دونالد ترامب وتوقعاته بشأنها.

 

وكانت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب قد أعلنت فتح تحقيق عزل ضد الرئيس دونالد ترامب على خلفية ممارسة ضغوط ضد أوكرانيا للنيل من خصمه السياسي والمرشح لانتخابات 2020 جو بايدن.

 

وفي حوار أورده موقع "تروث آوت" الأمريكي سُئل تشومسكي حول مدى استفادة الديمقراطيين من فتح التحقيق في عزل ترامب وعما إذا ما كان ذلك بمثابة مقامرة غير مأمونة العواقب قد تكلفهم الكثير.

 

وأجاب تشومسكي: "لدي تخمين خاص مفاده أن الأمر سيتحول إلى ما يشبه تحقيق مولر".

 

وتوقع تشومسكي أن يتم عزل ترامب في البداية بواسطة مجلس النواب الأمريكي الذي يسيطر عليه المعسكر الديمقراطي ثم تتم تبرئته في مجلس الشيوخ الذي يهمين عليه الجمهوريون.

 

وأردف الفيلسوف الشهير: "المرجح أن يشكل الجمهوريون كتلة تصويت صارمة لصالح ترامب الذي سيعمد بعدها إلى الصعود في منبر الشعب وإعلان النصر والزعم بأنه مجددا استطاع "حماية أصحاب الدماء الأمريكية الحقيقية من مكائد الدولة العميقة والنخبة الليبرالية الخائنة".

 

ورأى تشومسكي أن تعامل ترامب مع السياسة الخارجية في القضية السورية يؤكد أنه :"رجل مخادع يمتلك إحساسا جيدا بالأشياء التي تحرك قاعدة التصويت التابعة له".

 

ولفت أن الرئيس الأمريكي صعد إلى السلطة بمساعدة سرد مناهض للشكل المؤسسي واستطاع جذب ملايين الناخبين الساخطين من خلال التعهد بـ "تجفيف المستنقع" في واشنطن، والترويج لأجندة سياسية خارجية وداخلية تحت شعار خدمة المصالح الأمريكية الوطنية والطبقة المتوسطة.

 

وأشار إلى أن تطبيق الرئيس الأمريكي  لذلك الأمر أدى إلى تأجيج الشعور العنصري بمعاداة الأجانب، وتسهيل صعود القومية البيضاء، وتآكل تحالفات عالمية راسخة شكلتها الولايات المتحدة بعد نهاية الحرب العالمية الثانية.

 

ومضى يقول: " انسحاب القوات الأمريكية من شمال سوريا منح تفويضا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان لتوسيع نطاق فظائعه وتطهيره العرقي لأكراد سوريا".

 

ولاحقا، اتخذ ترامب قرارا بنقل القوات الأمريكية لتأمين مناطق إنتاج النفط.

 

رابط النص الأصلي

 

 

اعلان


اعلان