الفرنسية: العثور على «دب راقص» في نيبال

كتب: جبريل محمد

فى: صحافة أجنبية

16:36 12 يوليو 2018

كشفت وكالة الأنباء الفرنسية النقاب عن أن نشطاء إنقاذ الحيوانات عثروا على آخر دب راقص داخل منزل مهجور في بلدة نيبالية بالقرب من الحدود الهندية.

 

وقال مسؤولون من جمعية الحيوانات البرية الهندية، عثرنا في وقت متأخر أمس على الدب.. ونحن نعتني ونطعمه.. إنه يحب العسل.. وبعد فترة من الحجر الصحي، سنبدأ عملية إعادة التأهيل قريبا بعد وفاة رفيقته."

 

وكان "رانجيلا" واحداً من اثنين من الدببة التي انقذت من جنوب نيبال في ديسمبر الماضي من سيرك الشوارع الذين كانوا يستخدمون الحيوانات للترفيه.

 

ونقل الزوجان إلى حديقة حيوانات، ولكن الأنثى ماتت بعد أسابيع نتيجة ما وصفه نشطاء الحيوانات بأنه "إهمال".

 

وفي الشهر الماضي، سمحت الحكومة النيبالية بنقل الدب الذي بقي على قيد الحياة بعد ضغط مكثف من مجموعات حماية الحيوانات العالمية، لكنه فقد في الطريق، حتى عثر عليها مؤخرا.

 

وقال نيل دو كروز ، كبير مستشاري الحياة البرية في منظمة حماية الحيوان العالمية: لراحة الحيوان هو يعيش  حياة يستحقها خالية من الأذى ومع كل الرعاية المناسبة".  

 

وحظرت نيبال استخدام الدببة في الترفية عن الناس في الشوارع عام 1973 ، بعد عام من حظرها رسميا في الهند، لكن التقليد استمر في أجزاء من جنوب نيبال.

 

وأوضحت الوكالة، يتم تدريب الدببة على الرقص وهي صغيرة، ويعود تاريخ هذا الإجراء إلى القرن الثالث عشر.

 

وتوجد الدببة الكسلانة، وهي من الأنواع المهددة بالانقراض بشدة، في الهند ونيبال وبوتان.

 

والصيد الجائر أدى إلى انخفاض أعدادهم، وفقاً للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة، ويمكن أن يصل طولها إلى 1.8 متر ووزنها لـ 140 كيلوغرام.

 

الرابط الأصلي

اعلان


اعلان