وورلد تريبيون: لم يفعلها أوباما.. ترامب يستضيف السيسي

كتب:

فى: صحافة أجنبية

23:01 20 مارس 2017

“الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما لم يوجه أبدا أي دعوة رسمية للسيسي، الذي انتخب عام 2014”.

جاء ذلك في تقرير من صحيفة وورلد تريبيون بعنوان "ترامب يستضيف السيسي في أوائل أبريل".

 

وتابعت الصحيفة: “أكد مصدر بالبيت الأبيض أن الرئيس ترامب سوف يستضيف القائد المصري في أبريل".

 

واستطردت: “بعد أن هزم ترامب هيلاري كلينتون في انتخابات نوفمبر، امتدح السيسي الرئيس الجديد وقال إنه يتطلع إلى ارتباط أكثر من إدارته بالشرق الأوسط".

 

وفي محادثة هاتفية بينهما في 23 يناير، بعد ايام فقط من تنصيب ترامب، ناقش الزعيمان سبل تعزيز الحرب ضد الإرهاب.

 

وأردف التقرير: “ أما أوباما والسيسي فقد اتسمت علاقتهما بالتوتر بعد عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي عام 2013”.

 

وواصل: “أوباما، الذي دعم مرسي المنحاز للإخوان المسلمين، أوقف المساعدات العسكرية إلى مصر، قبل الإفراج عنها بعدها بعامين".

 

واختتم التقرير: "يجرم القانون الأمريكي إرسال مساعدات إلى بلدان يطاح فيها بحكومات ديمقراطية من خلال انقلابات عسكرية، لكن واشنطن لم تصنف أبدا عزل مرسي تحت وصف "انقلاب" وتوخت الحذر حيال ذلك، وآثرت فحسب إدانة العنف داخل مصر".

 

وفي سياق مشابه، قالت وكالة أسوشيتد برس: “إدارة أوباما دأبت باستمرار على إدانة القمع المصري، وعلقت بعض المساعدات، وسعى الرئيس الامريكي السابق  إلى النأي بنفسه عن حكومة السيسي، بل أنه لم يوجه أي دعوة لنظيره المصري لزيارة البيت الأبيض".

 

وفي سبتمبر الماضي، قال ترامب في مقابلة مع شبكة فوكس بيزنس: “أعتقد أنه كان اجتماعا عظيما، لقد أمضينا  وقتا طويلا، وكانت هناك كيمياء جيدة بيننا".

 

رابط النص الأصلي

اعلان


 

اعلان