بالفيديو.. محللون: «العاصمة الإدارية الجديدة.. حلم تحول إلى حقيقة»

كتب: محمد عبد الرازق

فى: توك شو

14:05 12 أكتوبر 2017

«العاصمة الإدارية الجديدة حلم تحول إلى حقيقة.. وستكون من أعظم المدن الذكية على مستوى العالم».. كانت هذه أبرز تعليقات الخبراء والمحللين على افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الأربعاء، المرحلة الأولى من مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة.

 

وأكد بعض المحللين، أن الحكومة المصرية تدرس حاليًا إنشاء عاصمة إدارية جديدة في شبه جزيرة سيناء، لأن سيناء تُعد المحطة القادمة في الإعمار والتنمية بعد العاصمة الإدارية الجديدة.

 

وترصد «مصر العربية» بعض تعليقات الخبراء والمحللين، بشأن افتتاح العاصمة الجديدة، في التقرير التالي:

 

قال المهندس محمد عبد المقصود، رئيس جهاز العاصمة الإدارية الجديدة، إن افتتاح الرئيس السيسي المرحلة الأولى للعاصمة الإدارية الجديدة، فخر وشرف للعاملين على تنفيذ المشروع.

وأضاف "عبد المقصود" أنهم مستمرون في مرحلة التشطيبات النهائية للعمارات بالحي السكني والذي يضم 25 ألف وحدة سكنية، لافتا إلى أنهم يعملون في مرحلة التشطيبات بالحي الإداري على قدما وساق للانتهاء منها.

وأكد رئيس جهاز العاصمة الإدارية الجديدة، أن العاصمة الإدارية الجديدة ستكون من أعظم المدن الذكية على مستوى العالم، حيث يتم استخدام أحدث الوسائل التكنولوجية.

وجه هاني يونس، المتحدث باسم وزارة الإسكان، الشكر إلى كل العاملين في تدشين العاصمة الإدارية الجديدة، مشيرا إلى أنهم واصلوا الليل بالنهار لجعل العاصمة الإدارية حدث يتكلم عنه الجميع.

 

وأشار "يونس" إلى أنهم ينشئون 13 مدينة سكنية جديدة، والتي تهدف إلى توسيع الرقعة العمرانية لاستيعاب الزيادة السكانية، إضافة إلى فتح مجال للفرص الاستثمارية، وتوفير فرص عمل للشباب.

 

ولفت إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة هى تأسيس لما يسمى جودة الحياة، متابعا: "نهنئ أنفسنا والمصريين على تحقيق هذا الإنجاز الكبير".

أكد محمد عبد القادر سويدان، أستاذ التخطيط العمراني، ان عمل مشاريع عملاقة مثل العاصمة الإدارية الجديدة أمر هام جدا للدول على مستوى العالم، لافتا إلى أن حلم مصر منذ الثمانينات هو عمل عاصمة أخرى تحد من المركزية وتقلل من الضغط على القاهرة.


أوضح أن هناك معايير كثيرة يجب توافرها في التخطيط العمراني مثل البنية التحتية وشبكة الطرق وفرص العمالة منعا لحدوث مشكلات في المستقبل.

 

وأشار إلى أنه يتم اتباع المعايير العالمية في بناء العاصمة الجديدة، لأنها ضمن خطة التنمية المستدامة، التي أصبحت التوجه العالمي خلال الفترة الأخيرة.

أشاد محمد الحسيني، عضو مجلس النواب، بالعاصمة الإدارية، قائلًا: "العاصمة الجديدة كانت حلم وتحول إلى حقيقة على أرض الواقع" لافتا إلى أن الرئيس يعمل على الأرض ويجب على الجكومة أن تفعل مثله.


وتابع "الحسيني" خلال تصريحاته لبرنامج "انفراد" المذاع على فضائية "العاصمة" أن العاصة أكثر من مجرد إنجاز، لأنها رسالة لجميع المغرضين والفشلة بأن مصر تسير في الطريق الصحيح.


ونوه عضو مجلس النواب، إلى أنه يتم نقل مصر نقلة كبيرة لمدة 50 عامًا قادمة، معربًا عن تحيته للقوات المسلحة والتزامها بالتوقيت الزمني للمشروعات التي تشرف عليها.

من جانبه قال أستاذ هندسة الطرق بجامعة عين شمس، الدكتور حسن المهدي، إنّ الحكومة المصرية تدرس حاليًا إنشاء عاصمة إدارية جديدة في شبه جزيرة سيناء، وأنّ سيناء تُعد المحطة القادمة في الإعمار والتنمية بعد العاصمة الإدارية الجديدة.

 

وأضاف "المهدي" أنّ الحكومة المصرية تمضي بقوة في عملية الإعمار والإسكان، لافتًا إلى أن فكرة إنشاء عاصمة إدارية جديدة في سيناء يعمل عليها المتخصصون، لأنّ هناك دراسات بالفعل في هذا المجال، كما أن التوسع الشرقي لم يكن وليد اللحظة.

 

وشدد أستاذ هندسة الطرق بجامعة عين شمس، على أن الدولة المصرية بدأت بالفعل في التنمية في شبه جزيرة سيناء من ناحية التنفيذ في البينة الأساسية للأنفاق وربطها بباقي أنحاء الجمهورية، بالإضافة إلى كل عناصر التنمية خلال الفترة المقبلة.

اعلان


 

اعلان