استقالة البدري تلقي كرة مدرب «الأهلي» الجديد في ملعب «آل الشيخ»

كتب: أكرم نوار

فى: تحقيقات وحوارات

20:08 15 مايو 2018

وضع حسام البدري حدَّا لمشواره كمدير فني لفريق الكرة الأول بالنادي الأهلي، بعدما تقدم باستقالته اليوم في أعقاب الهزيمة التي تلقاها الفريق على يد كمبالا سيتي الأوغندي بهدفين نظيفين، في إطار الجولة الثانية لدور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أفريقيا.

 

والمؤكد أن مبادرة البدري بتقديم استقالته إنما جاءت لإدراكه بشكل تام أن إدارة النادي كانت ستطيح به لا محالة من منصبه، لذلك فضل أن تكون له هو كلمة السبق بإعلان اعتذاره عن الاستمرار مع الفريق الأحمر.

 

 

موقف صعب

 

وجاءت الهزيمة اليوم أمام كمبالا سيتي لتؤزم موقف فريق الأهلي مبكرًا في دور المجموعات، حيث تجمد رصيد الفريق عند نقطة واحدة حصدها من تعادله مع الترجي التونسي في الجولة الأولى.

 

ووجد الأهلي نفسه مبكرًا على أعتاب الدخول في حسبة معقدة إذا ما أراد الاستمرار في البطولة الأولى للأندية على مستوى القارة السمراء، والتي لم يتوج الأهلي بلقبها منذ عام 2013.

 

 

سلسلة مريرة

 

ولا شك أن الخسارة أمام كمبالا عمقت جراح الفريق الأحمر بشكل كبير، خصوصًا وأنها أتت امتدادًا لسلسلة من النتائج السلبية للفريق في الفترة الأخيرة.

 

ولم يعرف الأهلي طريق الفوز في آخر 4 مباريات رسمية خاضها الفريق، حيث خسر أمام الزمالك في الجولة الختامية لمسابقة الدوري، وأعقب ذلك هزيمة أخرى أمام الأسيوطي ودع على إثرها الفريق بطولة كأس مصر من الدور ربع النهائي.

 

واستهل الفريق الأحمر مشواره في دور المجموعات بالبطولة الأفريقية بتعادل مخيب أمام الترجي في اللقاء الذي أقيم بملعب برج العرب، وأعقب ذلك الخسارة اليوم أمام كمبالا، والتي تذيل الفريق الأحمر على إثرها ترتيب المجموعة الأولى.

 

 

بديل عالمي

 

والمؤكد أن إدارة الأهلي ستعتمد بصورة كبيرة على تحركات تركي آل الشيخ الرئيس الشرفي للنادي، لإنهاء ملف التعاقد مع مدرب بديل للبدري.

 

وتشير الدلائل إلى أن آل الشيخ سيبادر بتنفيذ وعده بالتعاقد مع مدرب عالمي على نفقته الخاصة، وهو ما سبق وأبدى استعداده لفعله بعد توديع الأهلي منافسات كأس مصر على يد الأسيوطي.

 

والمؤكد أن آل الشيخ سيفتح خطوط تفاوض مع عدد من الأسماء البارزة على الساحة التدريبية على المستوى الأوروبي، بهدف الاتفاق مع اسم لامع ليتولى زمام القيادة الفنية للشياطين الحمر في الموسم الجديد، وهو ما سيلمع صورة المسئول السعودي أكثر لدى الجماهير الحمراء.

 

 

 

 

وقت وفير

 

ومن بين العوامل التي ستعطي إدارة النادي أريحية في التعامل مع ملف المدير الفني الجديد للفريق، كون الكتيبة الحمراء لن يكون أمامها أي ارتباطات رسمية في الشهرين المقبلين بسبب منافسات كأس العالم.

 

وتتبقى للفريق مباراة رسمية واحدة مؤجلة من بطولة الدوري ستجمعه بفريق المصري البورسعيدي، والمقرر إقامتها يوم 20 مايو الجاري، وسيقود الأهلي في تلك المباراة أحمد أيوب المدرب العام للأهلي.

 

وستكون الفترة عقب مباراة المصرية ساحة جيدة للإدارة الحمراء للاتفاق مع مدرب جديد، ليبدأ الفريق التحضير تحت قيادته للموسم الجديد ولبقية مشواره في دوري أبطال أفريقيا.

 

 

اعلان


اعلان