المياه الزرقاء تحجب الرؤية.. ولا عزاء لبقرة حاحا

 المياه الزرقاء تحجب الرؤية.. ولا عزاء لبقرة حاحا

محمود الشربيني

محمود الشربيني

17 فبراير 2017


المنع من التغطية مثل ذروة انتهاك الحريات الصحافية بنسبة 53 ٪ من إجمالى الانتهاكات ويناير يتصدر بنسبة 17٪.

 

  • 77 انتهاكاً وقعت في ابريل الأسود و51 في فبراير وتنوعت مابين المنع من التغطية والقبض والاحتجاز والعتداء البدنية واللفظية.
  •  
  • أبرز الحالات حدثت خلال تظاهرات جمعة الأرض وحادث اقتحام نقابة الصحفيين.
  •  
  • طبيب يصفع صحفية بمكتبها ولواء يضرب محررا بالوفد والأمن يمنع "عبد القدوس" من دخول شارع النقابة!
  •  
  • هراوة التليفزيون هوَّت علي رأس آيتن الموجي بسبب "القمني" وعزه الحناوي بسبب نقد " السيسي"!
  • ***

 قبل أن تقرأوا:

  • إنهم يسدون منافذ الأمل في المحروسة! ويغلقون مسارات الهواء الحر النقي ويمنعون تسربها إلي الوعي والضمير الوطني، وسريانها  في جسد مصر الجديدة الحالمة  بالحرية والليبراليه السياسية .يكممون أفواه وسائل التعبير وفي مقدمتها الصحافة ،ويضيقون عليها الخناق  مرتين : الأولي بالانتهاكات اليومية  لحريات الصحافة والصحفيين والاعلاميين ، ومنعهم من ممارسة دورهم وعملهم ، والثانية بغياب دعم الدولة لهذه الصحافة ، فكل الطرق نحو حياة كريمة للصحفيين مسدودة . بل ونحو استمرار الصحف المصرية ذاتها، فكثيرها علي شفير الأفلاس ويواجه محنة في صرف المرتبات ودفع التأمينات والمعاشات!.
  •  
  • وثمة وجه آخر لمحنة حرية التعبير في أي بلد ،وليس في مصر وحسب، وهي التي عبر عنها الشاعر العظيم احمد فؤاد نجم ، حينما صاغ رائعته " بقرة حاحا".. عندما  حدد سبب سقوط ( بقرة حاحا في البير) بقوله :// طب وقعت ليه ؟ وقعت م الخوف / والخوف ييجي ليه / من "عدم الشوف" وهنا بيت القصيد!
  •  
  • تلقيت التقرير السنوي الرابع لمركز الحق للديمقراطية وحقوق الانسان حول حالة حرية الرأي والتعبير ، والذي يوثق الانتهاكات الصادرة ضد الصحافه والصحفيين خلال الفتره من 1 يناير إلي 31 ديسمبر 2016. وقائع مزرية وانتهاكات صارخة قرأناها متفرقة،وثقت وجمعت معاً،فأعطتنا مؤشراً فاضحاً علي خطاياالمسئولين بحق الصحافة والصحفيين،فقد بلغت  408 انتهاكاً ، بواقع (1.1 ) انتهاكاً في اليوم الواحد! تنوعت ما بين اعتداءات بدنية و لفظية و مثول امام النيابة او المحكمة في تحقيقات جنائية بسبب عمل الصحفيين بالاضافة الي وقائع للقبض و الاحتجاز و الاحالة للتحقيق الاداري، و قرارات بمنع من النشر بالاضافة الي احكام بالسجن و اخيرا وقائع و حالات لمنع الصحفيين من التغطية . يحدث هذا في مصر بسبب " غرقنا لشوشتنا" في محاربة الارهاب(...)، وبعد ثورة عظيمة في مصر،وسقوط مذل لجماعة الارهاب المتأسلم!
  •  

ابريل الأسود 2016 حقق المرتبة الأسوأ والأعلي في نسب الانتهاك،بواقع (77) انتهاكاً، تنوعت مابين المنع من التغطية( 19) حالة والقبض والاحتجاز 32 والاعتداء البدني واللفظى21 حالة!يليه شهر فبراير بواقع (51) انتهاكاً ، ومايو أقلها معدلاً!

 

  • صدق أو لاتصدق أن انتهاكات المنع من التغطية بلغت 220 واقعة،  فيما سجلت حالات الاعتداءت البدنيةو الفظية ضد الصحفيين  76 حالة، وحلت ثالثاًانتهاكات القبض والاحتجاز بمعدل  60 حالة،  فيما حلَّ رابعاً حالات الملاحقة القضائية و القانونية مسجلة 28 حالة.وسجلت حالات التحقيق الاداري عدد 6 حالات، والمنع من النشر9 ومثلها للأحكام بالسجن.
  •  

مياة زرقاء.. تحجب الرؤية!

هذا هو العنوان الأكثر توفيقاً لتوصيف ماجري: "مياه زرقاء تحجب الرؤية"!! يحدث هذا بعد أن استبشرنا خيراً بمصر جديده، تنتمي إلي الحضارة الانسانيه الحديثه،فالعالم كله اليوم يتجه نحو الشفافية وحرية تداول المعلومات السياسية، وحق الناس في المعرفة، ولكن هنالك من يصر علي جعل  الحالة ضبابية في مصر إلي حد كبير. و جاءت حالات المنع من التغطية بمثابة المياه الزرقاء على الاعين التي تعيق الابصار و تمنع الرؤية ، فمنع  تغطية الفعاليات و الاحداث مقصود به تعتيم وإظلام كامل، يفقد المجتمع البصر والبصيرة معا، ويحجب المعلومات ويمنع حقاً أصيلاً في تداولها  و الوصول اليها.

 

الاعتداءات البدنية و اللفظية

مايزال هذا الأسلوب العقيم متبعاً من جانب البعض ممن يمسكون في أيديهم بهراوات غليظة، ويتحكمون فى المنح والمنع ! وقد سجل شهر ابريل 2016 اعلى معدلات للاعتداءات ضد الصحفيين بنسبة 29% فيما سجل شهري  مايو و سبتمبر نسبة  12.5% من حالات الاعتداءات البدنية و اللفظية ضد الصحفيين فيما سجل شهر يونيو الترتيب الثالث من معدلات الانتهاكت بنسبة 11%.

  •  
  •  
  • هراوات قانونية!!

هنالك شكل آخر من أشكال الانتهاك يتم باستخدام الهراوه القانونية ويتمثل في ملاحقة الصحفيين- والمبدعين في الحقيقة- أمام القضاء. وقد رصد التقرير  تبايناً في  معدلات الاحالة للمحاكمة او التحقيق امام النيابة للصحفيين بسبب كتابتهم الصحفية او اعمالهم الميدانية و قد شهد شهر يونيو اعلى معدلات الاحالة للتحقيق او المحاكمة بنسبة بلغت 17%و حلَّ سبتمبر ثانياً (20%) من اجمالي الحالات.أما بالنسبه للأحكام السالبة للحرية بحق الصحفيين، فقداستحوذ شهر ديسبمر على اعلى معدلات للحكام السالبة للحرية ضد الصحفيين بنسبة 64% يليه نوفمبر  بمعدل 16%، ويوليو 12% يونيو  8% .

 

وسجل شهر ابريل اعلى معدلات لحالات القبض و الاحتجاز. محطات الانتهاكات الابرز  هذا العام واكبت ماعرف بتظاهرات الارض ،وفي أبريل بلغت أعلي معدلات الاحتجاز  60 حالة بنسبة بلغت 56 % من اجمالي حالات القبض و الاحتجاز. ويشير التقرير الي عدة وقائع من بينها إحتجاز  الصحفيين   بموقع "دوت مصر" الاخباري -ومنع صحفيين حتي من دخول شارع النقابة كمحمد عبد القدوس، بل ومنع أعضاء بمجلس النقابة من حضور تحقيقات يجريها قسم الدقي مع 9 محررين ، ويرصد سابقة  أقتحام نقابة الصحفيين  لأول مره في تاريخها، لتوقيف صحفيين، ومن المفارقات المخجلة أن يحدث هذا قبل يومين فقط الاحتفال باليوم العالمي للصحافة!

 

ويرصد التقرير اتهامات النيابه العامة للنقيب يحيى قلاش ، وجمال عبد الرحيم السكرتير العام للنقابة، وخالد البلشي وكيل النقابة بإيواء عناصر صادر بحقهم أمر قضائي بالضبط والإحضار، وقضت المحكمة   بالحبس سنتين لكل منهم مع الشغل و كفالة 10 الاف جنيهاً لايقاف التنفيذ وهو حكم جري استئنافه.كما رصد عشرات من حالات الانتهاكات المتنوعه، من بينها منع صحفيين من تغطية زيارة وزير لمستشفى بنى سويف العام (...) واعتداء عقيد بمديرية الامن على مدير مكتب اليوم السابع بأسوان(...) فيما هوت رئيس نادي الزمالك علي صحفيين ، بمنعهم من التغطية(...) ومن هراوة الأمن الغليظة إلي  هراوة ماسبيرو التي هوت علي راس برنامج ملفات ساخنة ومقدمته آيتن الموجى علي خلفية حلقتها المذاعه مع الدكتور سيد القمني ،التى ناقشت تهمة ازدراء الاديان ،فيما أمتدت هراوة نقابة المهندسين لتمنع  صحفيين من تغطية الانتخابات.

 

ومن أسوأ الانتهاكات في 2016 الاعتداء على الصحفية بجريدة الوطن الزميلة إسراء حامد داخل مقر الجريدة، من قبل طبيب ، إلي إعتداء  اللواء طارق زيدان  بالضرب على خالد حسن الصحفى بجريدة الوفد،   وذلك اثناء تغطيته لاحتجاجات لموظفين وعمال مستشفى قليوب الجديد، وأخيراً هوت هراوة " مجلس النواب" علي رءوس صحفيين ، فمنعتهم من  حضور التصويت علي قانون القيمة المضافة،كما منعت الزميله رنا ممدوح من دخول البرلمان دون ابداء أسباب، وامتدت هراوة المنع لتطول الصحفيين والحيلولة دون تغطيتهم  قضيتي محاكمة قيادات النقابه، وكذلك قضية المستشار هشام جنينه، وتم توقيف الصحفي الحسين فواد من المصري اليوم علي إثر قيامه باجراء تحقيق عن زيادة تعرفة اسعار الركوب بعد زيادة أسعار البنزين.

  • .
  • وعلي الرغم من تدخل الرئيس عبد الفتاح السيسي في مرات سابقه لوقف التحقيق ومنع ظهور اعلاميين انتقدوا سياساته ، الا أن  رئيس اتحاد الاذاعة والتليفزيون قرراحالة المذيعة عزة الحناوي للتحقيق ووقفها عن العمل على خلفية   انتقادها لاداء الرئيس.
  •  
  • بعدما قرأتم : هل يجوز أن يكون هذا التقرير بلاغاً للنائب العام ، بعد أن امتنعت " نوائب الأمة" عن فعل شيء سوي زيادة امتيازاتها ومزاياها؟! هل أذكر نقيبنا الذي سيختاره ابناء مهنتنا في مارس المقبل بهذه الوقائع ليدرك حجم مسئولياته المقبله؟ لا بأس.. ها أنذا أُذَكِرُه  وأذكر الزملاء وأذكر نفسي و( بقرة حاحا بالمره)!

 

اعلان

اهم الاخبار