فيديو| في أكتوبر.. نكسة القطارات تحصد 12 شخصًا وتصيب 14 آخرين

كتب:

فى: الحياة السياسية

21:33 30 أكتوبر 2019

شهدت البلاد خلال اليومين الماضيين حالة غضب شديدة بعد مصرع شاب وإصابة آخر، بعدما أجبرهما «الكمسري» على القفز من القطار أثناء السير بسرعة، لعدم امتلاكهما ثمن غرامة ركوب القطار بدون تذكرة، ولكنها ليست الحادثة الواحدة التي شهدتها السكك الحديدة في شهر أكتوبر الجاري.

 

فخلال شهر أكتوبر الجاري فقط، وقعت عدد من الحوادث على قضبان السكك الحديدية أسفرت عن مصرع نحو 12 شخصا بينهم أطفال، وإصابة نحو 14 آخرين، بحسب ما رصدته "مصر العربية".

 

"تذكرة الموت".. وتعويض مالي للضحايا

 

في يوم 28 أكتوبر استيقظ المصريون على فاجعة لم تحدث من قبل، وهي وفاة شاب تحت عجلات القطار وإصابة آخر، بعد أن أجبرهما المحصل "الكمسري" على القفز من القطار أثناء سيره بسرعة، فقط لأنهما استقلا القطار دون تذكرة ولم يملكا نقودا لدفع الغرامة، فخيرهما بين النزول من القطار أو تسليمهما للشرطة، ففضلا الشابين "االقفز" قسرا وإن كان مصيرهما الموت.

 

أثارت تلك الواقعة غضب المواطنين وضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، حتى أنهم أطلقوا عليها "التذكرة القاتلة"، فيما قررت الحكومة صرف 100 ألف جنيه تعويضا لأسرة القتيل، و20 ألفا للمصاب.

 

وبدوره أمر المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، بحبس مجدي إبراهيم محمد، رئيس القطار رقم 934 بهيئة السكك الحديدية، 4 أيام على ذمة التحقيقات لارتكابه أفعالًا أضرت بسلامة راكبين بالقطار، وأفضت إلى موت أحدهما وإصابة الآخر.


وقال بيان للنائب العام، أمس الثلاثاء، إن التحقيقات كشفت عن استقلال المجني عليهما محمد عيد عبد الحميد، وأحمد سمير أحمد، يوم 28 أكتوبر، القطار رقم 934، دون تذكرة أو تصريح، ولذلك استوقفهما المتهم بعد منتصف تلك الليلة.

وأضاف أن المتهم فتح باب القطار وخير الشابين، بعد علمه بعدم امتلاهكها ما يكفي لدفع ثمن التذكرة أو الغرامة، بين الدفع أو تقديم بطاقتي تحقيق شخصيتهما لتحرير محضر بالواقعة، أو النزول من القطار، وذلك حال مرور القطار بمحطة دفرة القديمة بطنطا.

وبحسب بيان النائب العام فإن المجني عليه أحمد سمير أصيب بجروح وكدمات بمواضع متفرقة من جسده، ولحقه محمد عيد، حيث أمسك الأخير بمقبض باب القطار ثم اختفى أسفله، وتبين بعد ذلك انفصال رأسه عن جسده.

 

وقدم وزير النقل اعتذارا عما حدث، مؤكدا أن حق المتوفى لن يضيع، وأن الذي يخطئ في حق أي مواطن مصري سينال عقابا شديدا.

ودافع الكمسري عن نفسه قائلا في تحقيقات النيابة:"أنا عملتش أي حاجة، هما اللي قفزوا وفتحوا باب القطار عشان مش معاهم فلوس التذكرة".

 

وأنكر المحصل أمام النيابة العامة إجباره الشابين على القفز أو سعيه في دفعهما بيديه للقفز من أبواب عربة القطار، قائلا: «إحنا بني آدمين ونعرف يعني إيه إنسانية.. الشابان تسرعا في القفز إلى خارج القطار".

 

مزلقان بدران بـ"الأقصر"

 

وقبل أن يفيق المواطنون من فاجعة إجبار محصل قطار لشابين على القفز من القطار لعدم امتلاكهما نقودا لشراء التذكرة، وقعت حادثة أخرى، في اليوم التالي، أسفرت عن مصرع 5 أشخاص وإصابة 5 آخرين، نتيجة تصادم سيارة نقل بجرار قطار بمزلقان بدران بمنطقة الكرنك بالأقصر.

 

وكان قائد جرار القطار رقم 2420 فوجئ بعبور سيارة أجرة لشريط السكة الحديد، بالقرب من مزلقان بدران بمدينة الأقصر، بين منطقتي الكرنك والأقصر، مما أسفر عن مصرع 5 أشخاص وإصابة 5 آخرين.

 

وتبين أن السيارة عبرت من مكان غير معد للعبور، لذا ناشدت محافظة الأقصر، قائدي المركبات والدراجات البخارية والمشاة، الالتزام بتعليمات هيئة السكة الحديد بالعبور من الأماكن المعدة لذلك، حفاظًا على أرواحهم وسلامتهم.

 

وأعلن محافظ الأقصر أن مديرية التضامن الاجتماعي ستصرف تعويضات الإغاثة العاجلة للضحايا بناء على التعليمات الواردة من وزارة التضامن الاجتماعي في هذا الشأن طبقا للقرار رقم 86 لسنة 2019.



 

وفاة شاب بـ"قطار إمبابة"

 

واليوم 30 أكتوبر لفظ شاب أنفاسه الأخيرة، بعدما صدمه قطار أثناء عبوره شريط السكة الحديد بمحطة قطار إمبابة محافظة الجيزة.

 

وكانت غرفة عمليات النجدة بمديرية أمن الجيزة قد تلقت، اليوم الأربعاء، بلاغا يفيد بمصرع شاب أسفل عجلات قطار بمحطة إمبابة.

 

وتبين أن الجثة لـ"عماد.ج" في العقد الثالث من عمره، ومقيم بقرية برطس بدائرة قسم شرطة أوسيم، وأثناء عبوره شريط السكة الحديد صدمه القطار مما نتج عنه مصرعه.

 

وفاة 3 أطفال في "رشيد"

 

وفي يوم 2 أكتوبر لقي 4 أشخاص بينهم  3 أطفال مصرعهم، وأصيب طفل آخر، في حادث اصطدام قطار بسيارة ملاكي، أمام قرية الموازنة، بمركز رشيد، في البحيرة.

وأسفر الحادث عن وفاة كل من فريدة بسام محمد، 8 سنوات، على إبراهيم أحمد 22 سنة، ريان راضي شاور 10 سنوات، الطفلة تلا عبد الحكم شاور  ٨ سنوات ،وإصابة فتحي عبد الحميد شاور 9 سنوات بـ"نزيف في المخ".

 

وبحسب ما أعلنت هيئة السكة الحديد فإنه أثناء مسير القطار رقم 779 ركاب ما بين رشيد والبوصيلي على خط المعمورة- رشيد، وأثناء عبور السيارة 9214 س ن وشريط السكة الحديد من مكان غير معد وغير مخطط لعبور السيارات والأفراد تم الاصطدام بها وإلقائها خارج السكة الحديد ونتج عن ذلك وفاة اثنين من مستقلي السيارة في الحال. 

 

دهس طالبة جامعية

 

وبينما كانت الطالبة أسماء السيد سالم، 19 عاما، تتجه لاستقلال القطار للذهاب إلى جامعتها بـ"المنصورة"،  يوم 12 أكتوبر، دهسها قطار متجه للمنصورة من المطرية، ما أدى إلى وفاتها بعد إصابتها ببتر للقدمين والذراعين.

 

وبحسب التحقيقات فإن الطالبة الجامعية كانت تنتظر القطار للتوجه لكليتها، ولكن سائق القطار جاء متأخرا عن ميعاده وتحرك مسرعا لمغادرة المحطة فدهس الطالبة أثناء محاولتها الركوب.

 

"انقلاب جرار"

 

وأصيب 7 عمال من السكك الحديدية، في حادث انقلاب جرار  استشكافي على شريط السكة الحدي "عين شمس- السويس" يوم 23 أكتوبر.

وبحسب بيان هيئة السكك الحديدية، فإنه  أثناء قيام الجرار 3451 (الدليل) مستصحبا عددا من الفنيين بالهيئة بالمرور على خط عين شمس السويس، حدثت سيولة مفاجئة باتجاه محطة العجرود، أدت إلى انجراف جزء من جسم السكة وخروج الجرار عن القضبان.

 

وأفادت المعاينة بأن سبب الحادث، المخلفات والحجارة التي جرفتها مياه السيل والتي اعاقت سير الجرار على القضبان.

 

دهس طالب بـ"ببني سويف"

 

كما لقي طالب مصرعه، يوم 3 أكتوبر،  دهسا أسفل عجلات قطار الصعيد بقرية "أشمنت" التابعة لمركز ناصر شمال بني سويف، عقب سقوطه من باب القطار أثناء استقلاله له.

وتبين من التحريات الأولية أن الأشلاء لجثة طالب يدعى "رأفت. ع. ص"، 19 عاما، طالب، مقيم قرية الدهب بمركز المنيا، سقط أسفل العجلات من أحد الأبواب أثناء استقلاله لقطار قادما من المنيا متجها إلى القاهرة.

اعلان


اعلان