جدل بالبرلمان حول مسمى قانون التحفظ على أموال "الجماعات الإرهابية"

كتب: محمود عبد القادر

فى: الحياة السياسية

12:47 16 أبريل 2018

 

شهدت الجلسة العامة اليوم الاثنين، برئاسة الدكتور على عبدالعال، خلال مناقشة مشروع قانون مقدم من الحكومة بشأن تنظيم إجراءات التحفظ و الإدارة والتصرف فى أموال جماعة الإخوان، جدلًا حول تغيير مسمى القانون.

 

كانت البداية، مع إعلان النائب بهاء أبو شقة، رئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب، تعديل عنوان القانون من قبل اللجنة بأن أصبح مشروع قانون "تنظيم الحصر والإدارة والتصرف فى أموال الكيانات الإرهابية والإرهابيين"، ليكون أشمل وأعم.

وعقب المستشار عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب، مطالباً بأن يكون تعديل اسم القانون إلى " تنظيم اجراءات التحفظ والحصر والإدارة فى التصرف أموال بعض الكيانات الإرهابية والإرهابيين"، لتفادى عدم الدستورية.

وقال "أبوشقة"، إنه لا مانع من التغيير والتعديل إلى ما وصلت إليه الحكومة بشأن الإسم.

واعترض الدكتور على عبدالعال، رئيس المجلس، على استخدام كلمة "بعض" فى عنوان القانون، لأنها تلقى بظلال من الشك على دستورية القانون وفيها نوع من الانتقائية -حسب تعبيره-.

واعترض النائب أحمد حلمى الشريف، وكيل اللجنة التشريعية بمجلس النواب، على استخدام كلمة "الكيانات الإرهابية"، مؤكدًا أنها قد تؤدى إلى التضارب مع قانون آخر يحمل اسم الكيانات الإرهابية، وستؤدى إلى غل يد القانون المعروض على البرلمان.

وعقب "عبدالعال"، بتأكيده أنه لا يوجد تعارض لوجود مغايرة بين القانونين.

وانتهى الأمر إلى تغيير مسمى القانون من "تنظيم إجراءات التحفظ و الإدارة والتصرف فى أموال جماعة الإخوان الإرهابية"، إلى "تنظيم اجراءات التحفظ والحصر والادارة فى التصرف أموال الجماعات الإرهابية والإرهابيين.

 

اعلان


اعلان