بعد أيام من ترشحه للرئاسة.. وكالات أجنبية تؤكد اعتقال سامي عنان

كتب: محمد عبد الغني

فى: الحياة السياسية

14:42 23 يناير 2018

قالت وكالة "رويترز" للأنباء، اليوم الثلاثاء، نقلا عن ثلاثة من مساعدين للفريق سامي عنان القول "إنه قد تم اعتقال عنان"، وذلك بعد أن أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة استدعائه للتحقيق.

 

وأعلنت حملة المرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان، في وقت سابق اليوم ، إنه قد تم اعتقاله في القاهرة اليوم.

 

وأشارت "رويترز" إلى أن القوات المسلحة لم تدل بأي بيانات على الفور بشأن احتجاز عنان، كما أنه لم يتسن على الفور الاتصال بوزارة الداخلية للتعليق.

 

من جانبها، نقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية عن مساعد المرشح الرئاسي المحتمل قوله إن "رئيس أركان الجيش المصري السابق، والمرشح الرئاسي المحتمل، قد تم اعتقاله في القاهرة".​

 

كما أكد محمود رفعت، المتحدث الرسمي باسم الحملة الرئاسية في الخارج، على "تويتر" اعتقال الفريق سامي عنان، قائلا "اعتقل سامي عنان بالأمس، بالإضافة إلى 30 من أفراد حملته الانتخابية"، وحمل السلطات مسؤولية سلامتهم.

 

​وكانت القيادة العامة للقوات المسلحة قد أعلنت، في وقت سابق، استدعاء الفريق عنان للتحقيق، بسبب ارتكابه مخالفات قانونية تتعلق بإعلانه الترشح للانتخابات الرئاسية. 

 

وكان المتحدث باسم عنان  الدكتور حازم حسني أعلن، الجمعة الماضي، أن عنان، سيقدم طلبا للمجلس العسكري بالبلاد بشأن ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة، قبل ساعة من إعلان الفريق ترشحه في بيان متلفز.

 

وأوضح حسني، عبر تصريحات إعلامية، وقتها، أن "المشير (محمد حسين) طنطاوي (وزير الدفاع الأسبق)، أصدر قرارا عام 2011 حينما كان يدير الفترة الانتقالية بمصر يجعل من أعضاء المجلس العسكري (يضم كبار قادة الجيش وكان عنان آنذاك عضوا به) ضباطا تحت الاستدعاء للخدمة العسكرية".

 

وتابع حسني أن "الفريق عنان لا يزال ضابطا بصفة مستدعٍ ولابد أن يقدم طلب بوقف استدعاءه حتى يتمكن من الترشح للانتخابات"، مؤكدا أن عنان سيتقدم بهذا الطلب.

 

 

 

بدورها، أعلنت حملة المرشح المحتمل سامي عنان في بيان لها عبر فيسبوك وقف الحملة لحين إشعار آخر. 

 

 

بيان القوات المسلحة المصرية

 

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة في بيان اليوم إنها قررت استدعاء رئيس أركان الجيش الأسبق والمرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان للتحقيق معه لارتكابه مخالفات قانونية تتعلق بإعلانه الترشح لخوض الانتخابات الرئاسية المقررة في مارس.

 

وقال البيان الذي صدر بعد أيام معدودة من إعلان الفريق عنان الترشح لمنصب رئيس الجمهورية "إنه في ضوء ما أعلنه الفريق مستدعى سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق عن ترشحه لمنصب رئيس الجمهورية، فإنها لم تكن لتتغاضى عما ارتكبه من مخالفات قانونية صريحة، مثّلت إخلالاً جسيماً بقواعد الخدمة لضباط القوات المسلحة على النحو التالي:

أولاً: إعلانه الترشح لانتخابات الرئاسة المصرية دون الحصول على موافقة القوات المسلحة، أو اتخاذ ما يلزم من إجراءات لإنهاء استدعائها له.

 

ثانياً: تضمين البيان الذي ألقاه المذكور بشأن ترشحه للرئاسة على ما يمثل تحريضاً صريحاً ضد القوات المسلحة، بغرض إحداث الوقيعة بينها وبين الشعب المصري العظيم.

 

 

ثالثاً ارتكاب المذكور جريمة التزوير في المحررات الرسمية، وبما يفيد إنهاء خدمته في القوات المسلحة على غير الحقيقة، الأمر الذي أدى إلى إدراجه في قاعدة بيانات الناخبين دون وجه حق.

 

وقال البيان "إعلاءً لمبدأ سيادة القانون فإنه يتعين اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال ما ورد من مخالفات وجرائم تستدعي التحقيق أمام الجهات المختصة".

 

من هو سامي عنان

 

يذكر أن سامي عنان، واسمه الكامل سامي حافظ عنان، من مواليد فبراير 1948 في قرية سلامون القماش مركز المنصورة، محافظة الدقهلية شمال مصر.

 

درس في كلية أركان الحرب في فرنسا، وحصل على زمالة كلية الدفاع الوطني من أكاديمية ناصر العسكرية، وزمالة كلية الحرب العليا، وتدرج في مناصب الجيش المصري حيث تولى منصب رئيس فرع العمليات في يوليو عام 1998، ورئيس أركان قوات الدفاع الجوي في يناير عام 2000، ثم قائداً لقوات الدفاع الجوي عام 2001، وبعدها أصدر الرئيس المصري السابق حسني مبارك قراراً بتعيينه رئيساً للأركان عام 2005 برتبة فريق.

 

 

أقيل في 12 أغسطس 2012 بقرار من الرئيس المعزول محمد مرسي، وصدر قرار بتعيينه مستشاراً لرئيس الجمهورية. وفي أوائل العام 2014 أعلن عنان ترشحه لانتخابات الرئاسة إلا أنه انسحب بعدها بأيام.

 

وكانت اللجنة العليا للانتخابات قد أعلنت الجدول الزمني لانتخابات الرئاسة 2018 وشروط الترشح ومواعيد الجولة الأولى، حيث تقرر أن تجرى الانتخابات داخل البلاد على مدى 3 أيام من 26 إلى 28 مارس، وفي حال إجراء جولة إعادة ستعقد في الداخل من 24 إلى 26 أبريل وفي الخارج من 19 إلى 21 أبريل.

اعلان


اعلان