بالفيديو والصور| المحامون يطالبون بطرد السفير الأمريكي.. ويرفعون سلاح المقاطعة

كتب: سارة نور - تصوير: بلال وجدي

فى: الحياة السياسية

20:00 10 ديسمبر 2017

"لا لسفارة الأمريكان"و"شيخ الأزهر قالها قوية والكنيسة قالت عربية"، بهذا الهتاف انطلقت ،اليوم الأحد، التظاهرة التي دعى لها المحامون على سلالم نقابتهم بوسط القاهرة رفضا لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال.

 

وهتف مئات المحامين الغاضبين من قرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس المحتلة، مساء الأربعاء الماضي مرددين :"مطلب واحد مش كتير قفل سفارة و طرد سفير"، و"المحامي المصري قال بيت المقدس له رجال".

 

وأثناء الوقفة الاحتجاجية، قال المحامون:"إذا كانت الأنظمة العربية والإسلامية قد عجزت حتى الآن لوضع حد للاستخفاف الأمريكي، فعلى جميع أبناء الأمة العربية مسلما كان أومسيحيا أن يقاطع المنتجات الأمريكية".

 

ويرى المحامون أن قرار المقاطعة هو الحل الأوحد دفاعا عن فلسطين، مشيرين إلى أن فلسطين في وجدان كل عربي من البحر إلى النهروأن القدس موحدة لا شرقية ولاغربية عاصمة الدولة الفلسطينية".

وبعد يوم واحد من قرار ترامب ، احتشد عشرات الصحفيين على سلالم نقابتهم بوسط القاهرة، منددين بالقرار الأمركي غير أن قوات الأمن احتجزت عدد من الصحفيين منهم أحمد عبد العزيز وحسام السويفيوقررت النيابة استمرار حبسهم 15 يوما في تناقض واضح مع البيان الرسمي الرافض للقرار الأمريكي.

قرار المقاطعة سلاح أشهرته النقابات المهنية في وجه القرار الأمريكي، إذ أعلن اتحاد نقابات المهن الطبيةبمقاطعة الاتحاد جميع المنتجات الطبية الأمريكية وكذلك نقابة المهندسين وأيضا اتخذت أحزاب التيار الديمقراطي الخطوة نفسها

وعلى صعيد المؤسسات الدينية، أعلن شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب الجمعة الماضية رفضه لقاء نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس قائلا:"لن أجلس مع من يزيّفون التاريخ، ويسلبون حقوق الشعوب، ويعتدون على مقدساتهم".

 

 

وتساءل مستنكرا: "كيف لي أن أجلس مع من منحوا ما لا يملكون لمن لا يستحقون؟"، مطالبًا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بـ"التراجع فورًا عن هذا القرار الباطل شرعًا وقانونًا"؛ في إشارة إلى قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها.

كما اعتذر تواضروس الثاني بابا الكنيسة الأرثوذكسية المصرية، أمس السبت، عن عدم لقاء نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، خلال زيارته المقررة للقاهرة، في 20 ديسمبر الجاري، في إطار جولة إقليمية.

اعلان


اعلان