اليوم.. انطلاق مارثون امتحانات الصف الأول الثانوي

كتب: محمد متولي

فى: أخبار مصر

05:58 19 مايو 2019

تنطلق اليوم الأحد امتحانات الصف الأول الثانوى العام، بشقيها الإلكترونى والورقى، حيث يؤدى الامتحانات قرابة 650 ألف طالب وطالبة فى مادة اللغة العربية.

 

وتعقد الامتحانات على فترتين الفترة الصباحية وتضم طلاب المدارس الحكومية والذين يؤدون الامتحان إلكترونيا وورقيا، إضافة إلى الفترة الثانية لطلاب المدارس الخاصة والخدمات والمنازل.

وأصدرت مديريات التربية والتعليم في مختلف المحافظات تعليماتها للمدارس قبل امتحانات الصف الأول الثانوي.

 

وتضمنت التعليمات ما يلي:

في حالة فصل التابلت من الطالب أثناء الامتحان يتم عمل محضر إثبات حالة ويحال الأمر للشئون القانونية.

 

يجب شحن التابلت جيدا، وعلى الطلاب شحن شرائح التابلت للضرورة القصوى وتظل مشحونة طوال أيام الامتحان، ويتم شحن التابلت كهرباء وشحن شرائح الإنترنت.

 

الامتحانات الورقية تصحح بالمدرسة وتعلن مع نتيجة الامتحانات الإلكترونية، وفي حالة تعطل السيرفر يتم عمل امتحان ورقى بعد موافقة غرفة عمليات الوزارة، وعمل كشوف مناداه بأسماء الطلاب والملاحظين.

 

امتحان يونيو للصف الأول الثانوي لمن لم يحصل على 50% فى امتحان مايو، أي للراسبين فقط، وتعقد الامتحانات بنظام الكتاب المفتوح.

 

يتم عمل تقرير يومى بأعمال اللجنة، ويمنع التليفون نهائيا داخل اللجنة للطالب وللمعلم، وبدء تقدير الدرجات بعد نهاية الامتحان.

 

دخول الطلاب مبكرا يوم الامتحان، وعمل محضر إثبات حالة فى حالة عدم اكتمال الامتحان، وندب جميع مسؤولي التطوير على مستوى الإدارة للمدارس الثانوية.

 

لابد من التأكد على سلامة التيار الكهربى وإلزام مسئول الأمن بمراقبة وصول التيار للسيرفر، وفي حالة وقوع السيرفر يمتحن الطالب على الشريحة، مع ضرورة عدم فصل السيرفر نهائيا.

 

ندب جميع مسئولي التطوير على مستوى الإدارة للمدارس الثانوية، وكل مدرسة سيكون بها مركز لتوزيع الأسئلة كما هو الحال في الشهادة الإعدادية، ويستمر عمل أخصائي التطوير صباحًا ومساءًا مع تقدير رؤساء اللجان ماديا.

 

مدير المدرسة ديموقراطي في التخطيط، ولا بد أن يكون ديكتاتور فى تنفيذ القرار.

في حالة سرقة أو فقدان تابلت الطالب يتم أخذ تعهد على الطالب بإحضار محضر شرطة ويتم امتحانه ورقيا وفى حالة عدم إحضار محضر شرطة في اليوم التالي يعتبر متغيبا.

 

ضرورة التزام المعلم الهدوء وتحمل انفعالات الطلاب مع يقظة أمن المدرسة، والتأكد من إنهاء الطالب للامتحان الكترونيا من خلال المعلم وعدم خروجه إلا بعد انتهاء الوقت كاملا.

 

التابلت مراقب، لذا يجب عدم كتابة أي كلام سياسي أو ديني تجنبا للمسائلة الأمنية والقانونية، وأنه ليس من حق الطالب اختيار الامتحان الورقي.

 

كل مصحح يكتب بياناته الإلكترونية أمام أسئلته، وتطبيق قوانين الامتحانات على الطلاب والمعلمين.

 

ومن المقرر أن تعقد امتحانات الصف الأول الثانوي يوم 19 مايو الجاري، بشكل إلكتروني دون إنترنت، بواسطة تصميم فني آمن وفعال، وأنه في حالة حدوث أي مشكلة منعزلة في أي مدرسة فإن هذا لا علاقة لها بالمدارس الأخرى، وستلجأ الوزارة في هذه الحالة إلى الامتحانات الورقية.

اعلان


اعلان