بالفيديو| اشتباكات بين مواطنين ومجلس مدينة الزقازيق.. وهكذا ردت الداخلية

كتب: مصطفى محمد

فى: أخبار مصر

13:00 10 يناير 2019

شهدت منطقة أبوحسين التابعة لمدينة الزقازيق بالشرقية، الأسبوع الماضي، اشتباكات بين الأهالي ومجلس مدينة الزقازيق، لاعتراضهم على نقل أكشاك الكهرباء بجوار المنازل لتوسيع وتجميل طريق كفر أبوحسين بالمحافظة.

 

وألقت أجهزة الأمن بالشرقية، اليوم الخميس، القبض على عدد من أهالي المنطقة بتهمة التعدي على قوة من قسم الإشغالات بمجلس مدينة الزقازيق، أثناء القيام بتوسيع وتجميل الطريق.

 

وتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، يشير إلى تعدي قوات الأمن على أهالي منطقة كفر أبو حسين بمدينة الزقازيق بالشرقية، لاعتراضهم على نقل أكشاك الكهرباء بجوار المنازل.

 

من جانبها، نفت وزارة الداخلية ما تداول في الفيديو من اعتداء أفراد الأمن على المواطنين بالشرقية، مشيرة إلى أنَّ حقيقة الواقعة تتمثل في بلاغ تلقاه مركز شرطة الزقازيق، بتعدي 6 أشخاص، على مسئولي مجلس مدينة الزقازيق أثناء تنفيذ قرار نقل محول كهربائي أمام أحد المراكز التجارية بالمنطقة.

 

التفاصيل بحسب رواية الداخلية، بدأت ببلاغ تلقاه قسم الشرطة من "محمد.ى"، 47 سنة، فني صيانة برئاسة مركز ومدينة الزقازيق، "السيد.ع"، 46 سنة، رئيس قسم الإشغالات، والمكلفين بتوسعة وتجميل طريق كفر أبو حسين.

 

وأفاد البلاغ بقيام كلٍ من "محمد.ع"، صاحب أحد المراكز التجارية" وآخرين باعتراض تنفيذ قرار محافظ الإقليم، بنقل محول كهرباء على جانب الطريق أمام المركز التجاري، والتعدي عليهم بالسب والقذف مُستخدمين سيارة ربع نقل بوضعها بمكان نقل المحول.

 

وانتقلت الشرطة وضبطت 5 متهمين، وتنفيذًا لقرار النيابة العامة، ضبطت مالك المركز التجاري، والمطلوب ضبطه للتنفيذ عليه في 7 قضايا متنوعة.

 

وأوضحت الداخلية في بيان لها، أن صاحب المركز التجاري، أقر بقيامه بالاستعانة بالمتهمين لمنع أعمال نقل المحول، حتى يتثنى له الحصول على موافقه الجهات المعنية بتغيير مكان محول الكهرباء وعدم وضعه أمام المول، وأقر 3 متهمين بعدم تعدي القوات عليهم.

 

شاهد الفيديو المتداول..

اعلان


اعلان